الرئيسية / أخبار / جلسة 26 و مناقشة الحساب الختامي والميزانيات

جلسة 26 و مناقشة الحساب الختامي والميزانيات

وبالنسبة لصندوق التنمية فما زلنا نطالب بضرورة عرض المنح على مجلس الأمة قبل إقرارها.

– خالد العتيبي: نطالب النواب بالتريث ي مناقشة الحساب الختامي والميزانيات فهناك الكثير من الملاحظات والمخالفات.
في المجلس السابق الحكمة تعهدت بتصحيح ملاحظات ديوان المحاسبة والآن بعد مرور 3 سنوات نلاحظ أن الملاحظات ما زالت موجودة.
نرفض منح الدول منح في الوقت الراهن خاصة في شل الحجج الحكومية بضرورة الترشيد نظرا لانخفاض أسعار النفط كما أن هناك الكثير من الدول لم تسدد حتى الآن رغم مرور 15 عاما على القروض.

– راكان النصف: هناك الكثير من الملاحظات على الميزانيات ومنها على بنك الائتمان فيجب أن نعلق الجرس ونشرع قانون يعدل مصادر الدخل لهذا البنك في ظل تمويل العديد من المشروعات وكثرة مصروفاته.

– محمد الدلال: معهد الأبحاث وبيت الزكاة لا يوجد التزام منهما بتوجيهات الحكومة ولا احترام للجهات الرقابية وهناك تجاوز في ظل وجود العديد من الملاحظات.
التعيين في بيت الزكاة يتم بدون اعلان وبدون معايير والمكافآت تصرف بدون رقابة.
وبالنسبة لمعهد الأبحاث والمشكلة الرئيسية منه أنه لا يوجد وضوح في قضية التعيين في المعهد وطلبت من المديرة أن يكون هناك دليل واضح للتعيين في المعهد.

– رياض العدساني: بالنسبة للميزانيات المرفوضة فهي رسالة للحكومة لأن هناك عبث، في 2014/2015 حققوا مليار ونصف ودعت رسوما لمن يرير هذه السنوات 29 مليونا، وعندما حققت ايرادات 21 مليونا دفعت رسوما 29 مليونا ايضا.

– د. خليل عبدالله: هناك فوضى عارمة وانهيار بطيء والسبب سوء القيادة، القياديون لا يعرفون شيئا، والصراع السياسي الذي يدور في هذه المؤسسات ومنها الصراع في معهد الأبحاث والمفترض أن تكون مؤسسة النخبة، وصراع متنفيذين بأن هناك شركة واحدة مسؤولة عن النفايات.
فأين الحكومة؟ أما أنها تتجهال هذا الأمر لأنها ضعيفة أو أنها طرف في هذه المسألة من خلال تمكين القيادات الفاشلة مؤسسات الدولة تنهار ببطء ولنا موقف من خلال تصويتنا على هذه الميزانيات.

– مبارك الحريص: مؤسسة الموانئ الكويتية فقدمت سؤالا عن ميناء مبارك سوف يسند لجهة أجنبية لإدارته وهذا سبة في جبين الدولة وقمة الخطورة وعلى المؤسسة أن تدافع عن هذا الأمر. الكويت بها شركات في البورصة نستطيع إدارة مثل هذه المرافق.
هيئة الشراكة سوف ينسحب عليها ما ينسحب على مؤسسة الموانئ، هذه المدينة ملاكها الأساسيين ما زالت مقابرهم فيها، والآن إذا تفكر الدولة أن تجعلها مدنية على طراز حديث فلتعوضهم الدولة، ويجب انصافهم وتعويضهم تعويضا عادلا.

– يوسف الفضالة: بيت الزكاة مؤسسة خيرية مشهود لها بالكفاءة، لكن أن تصل إلى النشاط التجاري والمسؤول عن هذا النشاط شهادة دبلوم.
وبخصوص بلدةي الكويت فهناك مشروع تدوير النفايات فالتجار رأوا أن «هذا الخمام يطلع فلوس والدولة ليست منتهبة لهذا الشيء».

– خالد الشطي: عندما يقوم بيت الزكاة بتعيين 80 موظفا دون الإعلان عن الحاجة لهم في الصحف الرسمية، في الوقت الذي فيه كويتيون خريجون ينتظرون لمدة 4 سنوات وظيفة حكومية.
ويقوم البيت بصرف علاوات حاسب آلي لعدد كبير من الموظفين رغم عدم علمهم في مجال الكمبيوتر، صرف 3 ملايين دينار دون وجه حق لموظفي بيت الزكاة، وهذا أمر خطير وديوان المحاسبة ولجنة الميزانيات وضعت اصبعها على هذا الخلل.

عن admin

شاهد أيضاً

النائب محمد الكندري: مطلوب فريق حكومي متجانس ولديه خطط لمعالجة الكثير من القضايا العالقة

طالب النائب د. محمد الكندري بان تكون الحكومة المتوقع تشكيلها حكومة انجاز من حيث احتوائها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *